أثنى بيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي، على أداء ريال مدريد أوروبياً، وذلك خلال المؤتمر الصحفي الخاص بمواجهة السيتي ولايبزيغ في دوري الأبطال، مؤكداً أن الميرنغي هو النادي الوحيد الذي يمكنه الفوز بلقب دوري أبطال أوروبا كل عام.

وقال غوارديولا: “عند الوصول إلى السيتي لم أفكر في أنني سأفوز بكل شيء، أو أحقق ثلاثة وأربعة ألقاب لدوري الأبطال، ريال مدريد فقط يستطيع فعل ذلك”.

وأضاف: “آخر موسمين كنا قريبين من اللقب، وسنكرر المحاولة من جديد”.

وتابع: “يرى البعض أن الأمر سيكون كارثة إذا لم تفز ببعض الألقاب، لكني لا أعرف ما إذا كانوا يطبقون نفس المنظور على أنفسهم أم لا، أنا محظوظ لوجودي هنا، ولا أريد الضغط على نفسي”.

وخرج مانشستر سيتي من الدور نصف النهائي لدوري الأبطال العام الماضي على يد ريال مدريد، وكانت أفضل نتيجة لبيب مع النادي الإنجليزي في نفس البطولة، هو الوصول إلى المباراة النهائية عام 2021، لكنه خسر أمام تشيلسي.

وحقق غوارديولا لقب دوري أبطال أوروبا مرتين في مسيرته التدريبية، كانا مع برشلونة عامي 2009 و2011، ولم يفز باللقب منذ 12 عاماً.

ويحل مانشستر سيتي ضيفاً على لايبزيغ اليوم الأربعاء، في ذهاب دور الـ 16 من دوري أبطال أوروبا، الثانية عشرة منتصف الليل بتوقيت الإمارات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *